خاص بالقصص القصيرة - صفحة 2
بوابة المنتدى
ÇáãäÊÏì
مدونة العصفوري
س.و.ج
المجموعات
مواضيع جديدة
قائمة الاعضاء
أفضل 20 عضو
الدخول
ÃåáÇ æÓåáÇ Èß ÒÇÆÑäÇ ÇáßÑíã¡ ÇÐÇ ßÇäÊåÐå ÒíÇÑÊß ÇáÃæáì ááãäÊÏì¡ ÝíÑÌì ÇáÊßÑã ÈÒíÇÑÉ ÕÝÍÉ ÇáÊÚáíãÜÇÊ ,  ÈÇáÖÛØ åäÇ , ßãÇ íÔÑÝäÇ Ãä ÊÞæã ÈÇáÊÓÌíá ÈÇáÖÛØ åäÇÅÐÇ ÑÛÈÊ ÈÇáãÔÇÑßÉ Ýí ÇáãäÊÏì ÃãÇ ÅÐÇ ÑÛÈÊ ÈÞÑÇÁÉ ÇáãæÇÖíÚ æÇáÅØáÇÚ ÝÊÝÖá ÈÒíÇÑÉ ÇáãæÇÖíÚ ÇáÊí ÊÑÛÈ.
التسجيل
إسترجاع كلمة السر
مواضيع لم يرد عليها
أفضل عشرين مشاركين اليوم
ÃÝÖá ãæÇÖíÚ
ãæÇÖíÚ ÌÏíÏÉ
ÇáÈÍË




 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعخاص بالقصص القصيرة

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







تضحية طفل

يحكي أن طفلة أصيبت بمرض خطير و كانت حالتها حرجة جداَ و كان أخوها البالغ من
العمر تسع سنوات قد أصيب بنفس هذا المرض من قبل و شفي منه فكان الحل الوحيد هو
أن ينقل لها الطبيب كمية من دماء أخيها.
نظر الطبيب إلي الأخ و قال له: لن ينقذ أختك سوي نقل دمك إليها فهل أنت مستعد لذلك...؟

امتلأت عينا الصغير بالخوف و تردد لحظة ثم قال: موافق يا دكتور سأفعل ذلك؟
بعد ساعة من عملية النقل سأل الطفل بخوف: قل لي يا دكتور متي سأموت ...؟
عند إذ عرف الطبيب و أدرك لماذا أصيب الطفل بلحظة خوف عندما طلب منه ذلك فلقد

اعتقد الصغير أن إعطاءه دماؤه لأخته معناه أنه يعطيها حياته نفسها.




تحياتي
حلم وردي‬❥









ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز









أجمع ريش الطيور


ثار فلاح علي صديقه وقذفه بكلمة جارحة ، وإذ عاد إلي منزله هدأت أعصابه وبدأ يفكر بإتزان :" كيف خرجت هذه

الكلمة من فمي ؟! أقوم وأعتذر لصديقي".

بالفعل عاد الفلاح إلي صديقه ، وفي خجل شديد قال له " "أسف فقد خرجت هذه الكلمة عفوا مني، اغفر لي!".

قبل الصديق إعتذاره ، لكن عاد الفلاح ونفسه مُرة ، كيف تخرج مثل هذه الكلمة من فمه ، وإذ لم يسترح قلبه لما فعله


التقي بشيخ القرية واعترف بما ارتكبه ، قائلا له :"أريد يا أبي أن تستريح نفسي ، فإني غير مصدق أن هذه الكلمة

خرجت من فمي!".

قال له الشيخ :"إن أردت أن تستريح إملأ جعبتك بريش الطيور ، واعبر علي كل بيوت القرية ، وضع ريشة أمام كل

منزل".

في طاعة كاملة نفذ الفلاح ما قيل له ، ثم عاد إلي الشيخ متهللا ، فقد أطاع!

قال له الشيخ ، "إذهب اجمع الريش من أمام الأبواب".

عاد الفلاح ليجمع الريش فوجد الرياح قد حملت الريش ، ولم يجد إلا القليل جدا أمام الأبواب ، فعاد حزينا ... عندئذ قال


له الشيخ: "كل كلمة تنطق بها أشبه بريشه تضعها أمام بيت أخيك. ما أسها أن تفعل هذا ؟! لكن ما أصعب أن ترد

الكلمات إلي فمك لتحسب نفسك كأن لم تنطق بها!





تحياتي
حلم وردي‬❥









ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







الجزيرة البعيدة


فى إحدى البلاد البعيدة كان هناك شعب يمارس تقليد خاص

انه فى بداية العام يتجمع كل شعب هذه البلد ويتم اختيار ملك على هذه البلد

وهذا الملك ليس له شروط محدده

يمكن ان يكون من إي لون أو جنس أو عمر

لا يهم أن يكون ابيض أو اسود- رجل أو أمراه صغير أو كبير – جاهل أو متعلم

لكن الشرط الوحيد فى هذا الاختيار

أن الملك ( الذى يعين أو ينتخب ) يملك عام واحد فقط

وفى نهاية العام يتجمع الشعب ويأخذ هذا الملك يهان ويضرب ويجر فى شوارع المدينة

وفى النهاية ينفى إلى جزيرة بعيده هناك يقاسى الجوع والعطش ويموت هذا الملك وتأكل جثته طيور السماء – هكذا هو تقليدهم

.وكان هناك كثيرون يغرهم مجد الملك وينسى هذه النهاية المؤلمة التى تنتهى بموتهم


وفى إحدى السنين جاء رجل حكيم

و أول شيء فعله عندما جلس على كرسى العرش ابتدأ ينمى هذه الجزيرة البعيدة وينفق كل أمواله وممتلكاته ينقلها الى هذه


الجزيرة ولما جاءت نهاية السنه واجتمع الشعب وأخذوه وضربوه وجروه فى شوارع المدينة ونفى الى هذه الجزيرة

و هناك استطاع هذا الملك ان يعيش ونجى من الموت





وهكذا هى حياتنا

علي الأرض لا تقاس بالحياة الأبدية فهل نعد لها مثل ذلك الحكيم ؟





تحياتي
حلم وردي‬❥






ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز








ثلاثة شيوخ

خرجت إمرأه من منزلها فرأت ثلاثة شيوخ لهم لحى بيضاء طويلة وكانوا جالسين في فناء منزلها لم تعرفهم.

وقالت: لا أظنني اعرفكم ولكن لابد أنكم جوعى. ارجوكم تفضلوا بالدخول لتأكلوا.

سألوها: هل رب البيت موجود؟

فأجابت :لا، إنه بالخارج.

فردوا: إذن لا يمكننا الدخول

في المساء وعندما عاد زوجها أخبرته بما حدث.

قال لها :إذهبي اليهم واطلبي منهم أن يدخلوا!


فخرجت المرأة و طلبت إليهم أن يدخلوا.

فردوا: نحن لا ندخل المنزل مجتمعي.

سألتهم :لماذا؟

فأوضح لها أحدهم قائلا: هذا اسمه (الثروة) وهو يومئ نحو احد اصدقائه ، وهذا (النجاح) وهو يومئ نحو الآخر وأنا (المحبة) ،



وأكمل قائلا: والآن ادخلي وتناقشي مع زوجك من منا تريدان أن يدخل منزلكم

دخلت المرأة واخبرت زوجها ما قيل.

فغمرت السعادة زوجها وقال: ياله من شئ حسن، وطالما كان الأمر على هذا النحو فلندعوا (الثروة).دعيه يدخل و يملئ منزلنا بالثراء!

فخالفته زوجته قائلة: عزيزي، لم لا ندعو (النجاح)؟

كل ذلك كان على مسمع من زوجة ابنهم وهي في احد زوايا المنزل.


فأسرعت باقتراحها قائلة: اليس من الأجدر ان ندعوا (المحبة)؟ فمنزلنا حينها سيمتلئ بالحب!


فقال الزوج: دعونا نأخذ بنصيحة زوجة ابننا! أخرجي وادعي (المحبة) ليحل ضيفا علينا!


خرجت المرأة وسألت الشيوخ الثلاثة: أيكم (المحبة)؟ ارجو ان يتفضل بالدخول ليكون ضيفنا.


نهض (المحبة) وبدأ بالمشي نحو المنزل. فنهض الإثنان الآخران وتبعاه، وهي مندهشة


سألت المرأة كلا من (الثروة) و(النجاح)قائلة : لقد دعوت (المحبة ) فقط ، فلماذا تدخلان معه؟


فرد الشيخان: لو كنت دعوت (الثروة) أو (النجاح) لظل الإثنان الباقيان خارجا ، ولكن كونك دعوت (المحبة) فأينما يذهب نذهب معه.


أينما توجد المحبة، يوجد الثراء والنجاح.







تحياتي
حلم وردي‬❥






ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز








كان هناك فتاة غاية في الجمال لم يرها أحد إلا وتقدم لخطبتها

ولكنها كانت في غاية الحماقة ولما سمعت بعالم أفريقي ذكاؤة

نادر وقبحه نادر أيضاً هرعت إليه وعرضت عليه الزواج فقالت له:

أبتغي من هذا الزواج أن ننجب طفلاً بجمال أمه وذكاء أبيه
فيصبح

أسطورة الدهر. فأجابها العالم : أخشى أن يأتي الطفل بذكاء أمه

وجمال أبيه فيصبح أضحوكة الدهر





تحياتي
حلم وردي‬❥






ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







كان علي بن الحسين زين العابدين يحمل الصدقات والطعام ليلاً

على ظهره ، ويوصل ذلك إلى بيوت الأرامل والفقراء في المدينة ،

ولا يعلمون من وضعها ، وكان لا يستعين بخادم ولا عبد أو

غيره .. لئلا يطلع عليه أحد .. وبقي كذلك سنوات طويلة ، وما

كان الفقراء والأرامل يعلمون كيف جاءهم هذا الطعام .. فلما مات

وجدوا على ظهره آثاراً من السواد ، فعلموا أن ذلك بسبب ما كان

يحمله على ظهره ، فما انقطعت صدقة السر في المدينة حتى

مات زين العابدين .

رحمه الله ورحم آل البيت زكوا وصدقوا سرا وعلانية

لا يرجون شكر أحد ولا لومة لائم

وماتوا نِعم الموتة رحمهم الله أجمعين




تحياتي
حلم وردي‬❥







ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز










قصة الكلمة المشجعة و الكلمة المحبطة


كانت مجموعة من الضفادع تقفز مسافرة بين الغابات و فجأة وقعت ضفدعتان في بئر عميق. تجمع


تجمهر الضفادع حول البئر و لما شاهدا مدى عمقه صاح الجمهور بالضفدعتين اللتين في الأسفل

أن حالتهما سيئه كالأموات تجاهلتالضفدعتان تلك التعليقات و حاولتا الخروج من ذلك البئر بكل ما

أوتيتا من قوة و طاقة و استمر جمهور الضفادع بالصياح بهما أن تتوقفا عن المحاولة لأنهما

ميتتان لا محالة أخيراْ انصاعت إحدى الضفدعتين لما كان يقوله الجمهور و اعتراها اليأس فسقطت

إلى أسفل البئر ميتة أما الضفدعة الأخرى فقد دأبت على القفز بكل قوتهاو مرة أخرى صاح جمهور

الضفادع بها طالبين منها أن تضع حدا للألم و تستسلم للموت و لكنها أخذت تقفز بشكل أسرع

حتى وصلت إلى الحافة و منها إلى الخارج عند ذلكسألها جمهور الضفادع أتراك لم تكوني تسمعين

صياحنا شرحت لهم الضفدعة أنها مصابة بصصم جزئي لذلك كانت تظن ز هي في الأعماق أن

قومها يشجعونها على أنجاز المهمة الخطيرة طوال الوقت.

.
.
.

ثلاث عظات يمكن أخذها من القصة

أولاْ: قوة الموت و الحياة تكمن في اللسان فكلمة مشجعة لمن هو في الأسفل قد ترفعه إلى الأعلى

و تجعله يحقق ما يصبوا إليه.

ثانياْ: أما الكلمة المحبطة لمن هو في الأسفل فقد تقتله لذلك انتبه لما تقوله و امنح الحياة لمن


يعبرون في طريقك.

ثالثاْ: يمكنك أن تنجز ما قد هيأت عقلك له و أعددت نفسك لفعله فقط لا تدع الأخرين يجعلونك تعتقد


أنك لا تستطيع ذلك.







تحياتي
حلم وردي‬❥









ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






وقع حادث في مدينة الرياض على إحدىالطرق السريعة لثلاثة من الشباب كانوا يستقلون سيارة واحدة تُوفي اثنانوبقــــــــي الثالث في الرمق الأخير يقول له رجل المرور الذي حضـــــــــر الحادثقل لا إله إلا الله . فأخذ يحكي عن نفسه ويقول :
أنـــــا في سقر .. أنــــــافي سقر حتى مات على ذلك . رجـــــل المرور يسأل ويقول ما هي سقر ؟ فيجد الجــواب فيكتاب الله {سأصليه سقر . وما أدراك ما سقر . لا تبقي ولا تذر . لواحةٌ للبشر ...} { ما سلككم في سقر . قالوا لم نكُ من المصلين (

شريط كل من عليها فان .. منوع






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






حدثت هذه القصة في أسواق العويس بالرياض . يقول أحــــــد الصالحين : كنت أمشي في سيارتي بجانب السوق فإذا شـــــاب يعاكس فتاة , يقول فترددت هل أنصحه أم لا ؟ ثم عزمت علــى أن أنصحه , فلما نزلت من السيارة هربت الفتاة والشاب خـاف توقعوا أني من الهيئة ,فسلمت على الشاب وقلت : أنا لســــت من الهيئة ولا من الشرطة وإنما أخٌ أحببت لك الخير فأحببـــت أن أنصحك . ثم جلسنا وبدأت أذكره بالله حتى ذرفت عيناه ثــم تفرقنا وأخذت تلفونه وأخذ تلفوني وبعدأسبوعين كنت أفتــش في جيبي وجدت رقم الشاب فقلت: أتصل به وكان وقت الصباح فأتصلت به قلت : السلام عليكم فلان هل عرفتني , قال وكيــف لا أعرف الصوت الذي سمعت به كلمات الهداية وأبصرت النور وطريق الحق . فضربنا موعد اللقاء بعد العصر, وقــدّر الله أن يأتيني ضيوف, فتأخرت على صاحبي حوالي الساعة ثم ترددت هل أذهب له أو لا . فقلت أفي بوعدي ولو متأخراً, وعندمــــــا طرقت الباب فتح لي والده . فقلت السلام عليكم قال وعليكــــــم السلام , قلت فلان موجود ...
فأخذ ينظر إلي , قلت فلان موجـود و هو ينظر إلي باستغراب قال يا ولدي هذا تراب قبره قد دفنــاه قبل قليل . قلت يا والد قد كلمني الصباح , قال صلى الظــهر ثم جلس في المسجد يقرأ القرآن وعاد إلى البيت ونام القيلولـــــة فلما أردنا إيقاظه للغداء فإذا روحه قد فاضت إلى الله . يقــــول الأب :ولقد كان أبني من الذين يجاهرون بالمعصية لكنه قبــــل أسبوعين تغيرت حاله وأصبح هو الذي يوقظنا لصلاة الفجــــر بعد أن كان يرفض القيام للصلاة و يجاهرنا بالمعصية في عقــر دارنا , ثم منّ الله عليه بالهداية .


ثم قال الرجل : متى عرفت ولدي يا بني ؟
قلت : منذ أسبوعين . فقال : أنت الذي نصحته ؟ قلت : نعم
قال : دعني أقبّل رأساً أنقذ أبني من النار

شريط نهاية الشباب منوع

.......






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






بينما القطار يشق طريقه متوجه الى فرنسا

كان يجلس فى داخله أربعة أفراد متقابلين : " أمريكي وأفغاني وفتاة وامرأة عجوز " ...، دخل القطار فى نفق مظلم فسمع الركاب صوت قبله ... ثم تلاها صوت صفعة على الوجه.

فلما خرج القطار من النفق شوهد الامريكى يحك خده وقد احمر ...، فدار هذا الحوار:

قالت العجوز فى نفسها : يالها من فتاة غبية قبلها الامريكي فصفعته على وجهه

وقالت الفتاة فى نفسها : ياله من امريكي غبي ... يتركنى انا ويقبل هذه العجوز

وقال الامريكي فى نفسه : ياله من افغاني محظوظ ... يقبل الفتاة واتلقى انا الصفعة






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






كان بندر محبوبا في مدرسته عند الجميع من أساتذة وزملاء ، فإذا استمعت الى الحوار بين الأساتذة عن الأذكياء كان بندر ممن ينال قسطا كبيرا من الثناء والمدح
سئل بندر عن سر تفوقه فأجاب :أعيش في منزل يسوده الهدوء والاطمئنان بعيدا عن المشاكل فكل يحترم الاخر ،وطالما هو كذلك فهو يحترم نفسه وأجد دائما والدي يجعل لي وقتا ليسألني ويناقشني عن حياتي الدراسية ويطلع على واجباتي فيجد ما يسره فهو لايبخل بوقته من أجل أبنائه فتعودنا أن نصحو مبكرين بعد ليلة ننام فيها مبكرين وأهم شئ في برنامجنا الصباحي أن ننظف أسناننا حتى إذا أقتربنا من أي شخص لا نزعجه ببقايا تكون في الاسنان ، ثم الوضوء للصلاة. بعد أن نغسل وجوهنا بالماء والصابون ونتناول أنا وأخوتي وجبة إفطار تساعدنا على يوم دراسي ثم نعود لتنظيف أسناننا مرة أخرى ونذهب الى مدارسناوإن كان الجميع مقصرين في تحسين خطوطهم فإني أحمد الله على خطي الذي تشهد عليه كل واجباتي..ولا أبخل على نفسي بالراحة ولكن في حدود الوقت المعقول ، فأفعل كل ما يحلو لي من التسلية البريئة
أحضر الى مدرستي وأنا رافع الرأس واضعا أمامي أماني المستقبل منصتا لمدرسي مستوعبا لكل كلمة، وأناقش وأسأل وأكون بذلك راضيا عن نفسي كل الرضا
وإذا حان الوقت المناسب للمذاكرة فيجدني خلف المنضدة المعدة للمذاكرة ، أرتب مذاكرتي من مادة الى أخرى حتى أجد نفسي وقد استوعبت كل المواد ، كم أكون مسرورا بما فعلته في يوم ملئ بالعمل والأمل

صانع المعروف ...

معروف فلاح يعيش في مزرعته الصغيرة على شاطئ أحدى البحيرات ، تعود على عمله الذي أخذه عن والده ، وهو حرث الأرض وزراعتها وريها..اعتبر هذا العمل خدمة لوطنه الغالي الذي أعطاه الكثير ول يبخل عليه بأي شئ ..وكان معروف يتسلى بمظهر البحيرة التي تعيش فيها مجموعة طيور الأوز والبط ، وكانت أشكالها الجميلة وسباحتها في البحيرة مما تعود أن يراه يوميا وهذه هي تسليته الوحيدة...إنه لا يعرف الكسل ، فهو منذ الفجر يستيقظ نشيطا متفائلا..ولما كان عمله بدنيا فقد ازدادت صحته قوة وصلابة ، وأصبح يضاعف العمل في مزرعته ، فعرف أن زيادة الانتاج دائما تأتي بالعزيمة والايمان.وذات يوم وهو في مزرعته أثناء قيامه بشق الأرض ، إذا بصوت خافت يأتي من خلفه ، فاستدار فإذا هو ثعبان ضخم، فتخوف الفلاح وأراد الفرار ، ولكن الثعبان قال له: قف أيها الفلاح وأسمع حديثي لعلك تشفق عليّ ، وإن لم تقتنع فلا عليك ، أتركني ومصيري
فصعد الفلاح على ربوة وبسرعة حتى جعل البحيرة بينه وبين الثعبان من بعيد ، فقال الثعبان :إنني لم أضر أحدا في هذه القرية وقد عشت فترة طويلة فيها ، وانظر ستجد أبنائي خلف الشجرة ينتظرون قدومي بفارغ الصبر وانظر الى الراعي يريد أن يقضي عليّ بفأسه فخبئني حتى يذهب وسوف لا تندم على عملك ، فنزل معروف وخبأه في مكان لا يراه ذلك الراعي الذي ظل يبحث عنه هنا وهناك وغاب الراعي عن الأنظار وكأنه لم يجد فائدة من البحث عن الثعبان حيث اختفى، ولما أحس الثعبان بالأمان أخذ يلتف على معروف الذي أمنه على نفسه ، وجد معروف نفسه في ورطة كبيرة ، فالثعبان السام يلتف حول عنقه ، وحتى الصراخ لو فكر فيه لن يفيده
فالمكان لا يوجد فيه أحد وخاصة أن خيوط الليل بدأت تظهر في السماء ، وأهالي القرية البعيدون عن كوخه ومزرعته تعودوا أن يناموا مبكرين ، ومن يغيثه من هذا الثعبان الذي يضغط على رقبته ويقضي عليه؟ وهل في الامكان لشخص ما أن يقترب؟المنظر رهيب ، وهل يصدق أحد أن أنسانا ما يسمع كلام الثعبان مثل معروف ويأمنه ويقربه اليه ؟ وهنا قال معروف للثعبان: أمهلني حتى أصلي - وفعلا توضأ وصلى ركعتين وطلب من الله سبحانه وتعالى أن يخلصه من هذا الثعبان المخيف الرهيب بضخامته وسمومه القاتلة وبينما هو كذلك إذا بشجرة قد نبتت وارتفعت أغصانها وصارت لها فروع ، فتدلى غصن تحب أكله الثعابين وتبحث عنه ، فاقترب الغصن الى فم الثعبان ، فأخذ الثعبان يلتهم الغصن وماهي الا دقائق حتى إنهار الثعبان وسقط وكانت الشجرة عبارة عن سم ، فقتل ذلك الثعبان الذي لم يوف بعهده مع من حماه ، وفجأة اختفت الشجرة المسمومة وعلم معروف أن الله قريب من الانسان ، وانه لابد أن يعمل المعروف مع كل الناس ، ومع من يطلب منه ذلك

رد الجميل ...

كان سمير يحب أن يصنع المعروف مع كل الناس ، ولايفرق بين الغريب والقريب فــي معاملته الانسانية .. فهو يتمتع بذكاء خارق وفطنة . فعندما يحضر الى منزله تجده رغم عمره الذي لا يتجاوز الحادية عشرة .. يستقبلك ، وكأنه يعرفك منذ مدة طويلة .. فيقول أحلى الكلام ويستقبلك أحسن استقبال وكان الفتى يرى في نفسه أن عليه واجبات كثيرة نحو مجتمعه وأهله ، وعليه أن يقدم كل طيب ومفيد . ولن ينسى ذلك الموقف العظيم الذي جعل الجميع ينظرون اليه نظرة إكبار .. ففي يوم رأى سمير كلبا يلهث .. من التعب بجوار المنزل . فلم يرض أن يتركه .. وقدم له الطعام والشراب وظل سمير يفعل هذا يوميا ، حتى شعر بأن الكلب الصغير قد شفيّ ، وبدأ جسمه يكبر ، وتعود اليه الصحة . ثم تركه الى حال سبيله .. فهو سعيد بما قدمه من خدمة إنسانية لهذا الحيوان الذي لم يؤذ أحدا ولا يستطيع أن يتكلم ويشكو سبب نحوله وضعفه . وكان سمير يربي الدجاج في مزرعة أبيه ويهتم به ويشرف على عنايته وإطعامه وكانت تسلية بريئة له
وذات يوم إنطلقت الدجاجات بعيدا عن القفص واذا بصوت هائل مرعب يدوي في أنحاء القرية وقد أفزع الناس. حتى أن سميرا نفسه بدأ يتراجع ويجري الى المنزل ليخبر والده . وتجمعت الأسرة أمام النافذة التي تطل على المزرعة .. وشاهدوا ذئبا كبير الحجم ، وهو يحاول أن يمسك بالدجاجات و يجري خلفها ، وهي تفر خائفة مفزعة وفجأة .. ظهر ذلك الكلب الذي كان سمير قد أحسن اليه في يوم من الأيام .. و هجم على الذئب وقامت بينهما معركة حامية .. وهرب الذئب ، وظل الكلب الوفي يلاحقه حتى طرده من القرية وأخذ سمير يتذكر ما فعله مع الكلب الصغير وهاهو اليوم يعود ليرد الجميل لهذا الذي صنع معه الجميل ذات يوم ، وعرف سمير أن من كان قد صنع خيرا فإن ذلك لن يضيع .. ونزل سمير الى مزرعته ، وشكر الكلب على صنيعه بأن قدم له قطعة لحم كبيرة ..جائزة له على ما صنعه ثم نظر الى الدجاجات ، فوجدها فرحانة تلعب مع بعضها وكأنها في حفلة عيد جميلة








و






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






حدث هذا في أحد البيوت حيث كان هناك امرأة مع ابنتها هند في البيت ومعهما الخادمة ففي النهار أوقعت الخادمة صحناً مزخرفاً غالي الثمن فكسرته فصفعتها صاحبة البيت صفعة قوية فذهبت إلى غرفتها تبكي ومر على ذلك الحدث سنتان وقد نسيت الأم الحادثة ولكن الخادمة لم تنسى وكانت نار الانتقام تشتعل داخلها وكانت الأم تذهب كل صباح للمدرسة وتأتي وقت الظهيرة وتبقى ابنتها هند مع الخادمة وبعد أيام قليلة أحست الأم أن ابنتها في الليل تنام وهي تتألم فقررت الأم أن تتغيب عن المدرسة وتراقب الخادمة مع هند سمعت هند تقول : لا أريد اليوم هذا مؤلم , فلما دخلت الأم علهما فجأة فوجئت بما رأته رأت الخادمة تضع لهند الديدان في أنفها فأسرعت وأخذت ابنتها إلى الطبيب ماذا حدث بعد ذلك ؟ لقد ماتت هند , فانظروا صفعة واحدة نتيجتها حياة طفلة بريئة .






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






كانت تلك مجرد لعبة ..نعم مجرد لعبة لقتل الفراغ ..في يوم من الأيام ..زارتني صديقتي وقد قمنا بعمل كل مانستطيع لكينتسلى..وبعد أن فرغنا من كل طرق التسلية أصابتنا حالة من الملل القاتل..كنا محبتين للرعب بل عاشقتين له ..لذا قررنا أن نقوم بعمل فريد من نوعههناك في منزلنا كانت بقعة شبه مهجورة "بالقسم الخلفي من المنزل"لايدخلها أحد عادةً..






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






كان وقتاً مناسباً بالنسبة لمجموعة من الفتيان لقضاء عدة أيام في الخلاء قاموا بأخذ مايحتاجون إليه من المأونة وجدوا مكاناً مناسباً يبعد عن المدينة بضع كيلو متراتنصبوا خيامهم هناك كل شيء جهزوه ..إلى أن حل الليل كل شخص كان مشغولاً بعمل ما..لكن فجأة وبدون مقدمات سمعوا صراخ احدهماحد الفتيان كان يصرخ بشكل هستيري حاولوا أن يجعلوه يتوقف عن الصراخ ..لكن دون جدوى اخيراً قاموا بتقييده واصطحبه بعض الفتيان إلى المدينة وبقي الآخرون في المخيم في ذلك اليوم ..اتصل احد الفتيان الذي اصطحب الفتى الذي كان يصرخ بأحد أصحابه الذي كان لايزال في المخيم واخبره بأن يطلب من الجميع أن يتركوا المخيم حالاً..وعندما سأله لماذا؟أجابه بأن ماحصل للفتى الذي كان يصرخ بهستيرية كان له سببحيث أن الفتى قال لهم بعد أن هدأأنه أشعل النار ثم اخذ يعبث بالرماد..وفجأة أحس بشيء يخنقه من خلفه ويطبق على رقبته ..صعب عليه التنفس وفجأة سمع صوت ضحك وعندما رفع رأسه فوجئ بمخلوق غريب على الشجرةيضحك عليه وهو يختنق وفجأة قال له: انتم في أرضنا ارحل حالاًأنت وأصحابك..واختفى..بعدها حدث ماحدث ..وأصابت الفتى تلك الحالة..بعد أن فرغ الفتى من كلامه وعلم جميع من في المخيم بحقيقةالأمر تركوا المخيم بسرعة وتركوا أشياءهم خلفهم ولم يعدوا إلى ذلك المكان ثانية..






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






اليوم جايب لكم قصه غريبه ومخيفه واللي ما يتحمل يختصر على نفسه

واذا معزم لا يقرأ الموضوع الا في النهار عشان ما يخاف

انا حذرت والباقي عليكم.


المهم


السالفه هي :


واحد من سكان الرياض ، حب ياخذ اولاده في نزهه قصيره في البر
بجوار الرياض، يعني يبون يغيرون جو....

المهم ابوهم قال جهزو انفسكم نبي نطلع نشوي ونتمشى شوي.

الأم جهزت كل طلبات الطلعه من ماء وشاي وقهوه واغراض الشوي ،
ركبو سيارتهم و توجهو الى اقرب محل يبيع كل انواع المشويات ، حتى
ياخذو لحم ودجاج طازج من أجل الشوي ، اخذ الأب اللحم والدجاج
وركب السيارة ،

توجهو على طريق مكه ، واول ما نزلو من الزديه ( القديه) وبعد
قصور المقبل اتجهو مع طريق ديراب وكانو يقصدون احد الأماكن التي
يرتادها سكان الرياض و اختارو مكان هادئ وجميل وبعيد عن الأزعاج
بجوار أحد الجبال وكان الوقت قد شارف على المغرب .

انزل الأب كل الأغراض والأم تشتغل في تجهيز المشاوي بمساعدته
الأب والأولاد يلعبون بالكره في الجوار ، وعندما اعدو المشويات
نادى الأب على الأولاد و طلب منهم الحضور على سفرة الطعام ،
وعندما اكلو وحمدوا ربهم طلب الأب منهم الأستعداد لصلاه وصلو
المغرب ، وجلسو يتبادلون الحديث.... حتى

حصل ما لم يتوقعوه .....


لقد سمعوا صرخه...


ولكن اي صرخه.....

صرخه ترعب القلوب...

صرخه ترعب الكبير قبل الصغير...


دب الخوف في العائله.....

العائله لا شعرورياً ركبوا السيارة وتركو كل ما احضروه معهم من
طعام.......

يريدون الخروج ولا شي غير الخروج....


يريدون السلامه والنجاة بأنفسهم ....

لأنهم سمعو مالم يسمعوه من قبل ...

قرروا النجاة بأنفسهم......

وعندما اطمن الأب على العائلة اتصل على الشرطه ...

حضرت الشرطه وطلبوا منه ان يرافقهم...


ولكنه رفض واعتذر بسبب اولاده...

ولكن الحقيقه انه يخاف ان يحدث له شي......


فما سمعه ليس بقليل.......

طالبوه بأن يقترب حتى يعرفوا المكان ثم ينصرف .....

وافق بعد جهد ان يدلهم على المكان....

ذهبت الشرطه الى الموقع.....

الوقت ليلاً ......

والليل ظلام حالك .....

ظلام يخيف بدون مشكله.....

فكيف وهم حضروا على اساس بلاغ......

كان عددهم اثنين....

ولم يكن معهم سوى اضاءه خفيفه.....

تسلقو الجبل ......

وهم يترقبون.....

ماذا سوف يقابلهم .....

ماذا يخبي لهم هذا الجبل.....

ماذا وماذا .....

تساءلات عديده...

تدور في افكارهم......

لا يريدون العوده بدون معرفه الموضوع.....

حتى لا يقال لهم جبناء.......

استمرو في السير......

وكل واحد لا يعرف ماذا يقول لزميله.....

هل يقول نرجع .....

ام نستمر .......

وعندما وصلو منتصف الجبل.......

سمعو صوت يبث الرعب في القلوب...

من شدة الصوت نزلوا جريا لاينظرون خلفهم .......

ولا ينظرون الى ما تحت اقدامهم............

ولم يقفوا حتى وصلوا سيارتهم...

طلبو فرق تعزيز.....

وانتظروا وصلو الفرق...

عندما وصلت الفرق......

تكلم عليهم الضابط.....

انتم جبناء خوافون....

وطلب من الذي اتو معه ان يوجهو الأضاء على الجبل....

وامر اثين منهم بالتوجه الى الجبل....

وتقدموا والخوف يسيطر عليهم...

فهم يعرفون أن الذين قبلهم لايخافون....

واستمروا في التقدم...

واثناء التقدم سمعو الصوت المرعب....

واثناء هروبهم سقطأ احدهم وانكسرت رجله ....

وحاول زميله مساعدته.....

وبعد جهد كبير نزلو..

وارسلوا زميلهم للمستشفى .....

الضابط زاد غضبه على جنوده......

وطلب ان يذهب بنفسه ......

وكان رجل كبير في السن.....

تقدما برفقه احد الجنود.....


وصعدوا الجبل......

والأضاءه موجه الى الجبل...

والضابط في المقدمه.....

واثناء التقدم انقطعت الأضاءه.....

واخذ يراسل المسؤل عنها لعله يعيدها بسرعه...

ولا يريد النزول حتى لا يقال له انه جبان...

ويحتقرونه الجنود...

حتى ولو كلفه هذا الموقف حياته.....

لابد ان يصل .....

اخذ يشجع الجندي المرافق...

والجندي يشجعه.....

ويتبادلون الكلام.....

حتى يذهب الصمت الذي يعم المكان......

اعيدت الأضاءة......

واستمروا في السير......

واثناء السير.....

سمعوا نفس الصوت.....

ولكن هذه المره اقوووووووووووى.......


فكر الضابط ومرافقه ماذا يجيب ان نفعل.......

لابد ان نواصل......

واصلو الصعووود الى القمه........

قمه الرعب.....

قمة المجهول......

قمة العودة ولا عودة....

ولكن كان يجب عليهم ان يواصلوا الصعود.....

وعندما اقتربوا من القمه.......

سمعو الصوت وكل مرة في ازدياد ......

هاهم الآن قد وصلو القمة.....

في هذه القمة كهف.....

وهذا الكف مظلم....

مظلم في النهار فكيف يكون بالليل ....؟

حاول الضابط الدخول الى الكهف.....

ولكنه تردد كثيراً....


اخيراً قرر.........

قرار الدخول الى المجهول....

وطلب من مرافقه ان ينتظر في الخارج.....


دخل الى الكهف المظلم......

وكل خطوه كان يزيد الصوت ......

وكان يثبت نفسه بالدعاء .....

عسى ربه ان يخرجه من هذا المكان ........

وعندما وصل اخر الكهف.....

ماذا رأى....................

















لقد فتش كثيراً



























بحث في كل مكان........................


بحثت تحت الحصى........


وخلف الحصى......


وفي كل مكان......


واخيراً



وجد مصدر الصوت





مصدر الصوت






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






قصة سندريلا
كانت اسرة مكونة من اب وام وطفلة تسمى سندريلا ماتت امها وتزوج ابوها




من امرئه لديها ابنتان جيني وكاترين وأتر ابوها للمغادرة والذهاب الى مدينة اخرى فعاملتها زوجة ابيها كالخادمة وفي يوم من الايام وصلت دعوة الى البيت الذي تعيش به سندريلا
فقرأتها ام جيني وكاترين
التالي:هذه الدعوة لكل فتيات هذا المنزل لحضور حفل اختيار
عروس لأبن الرئيس
فقالت سنذهب اما سندريلا فلا
فبكت سندريلا ولاكن فاجأة الساحرة الطيبة
وسحرة سندريلا واتت لها بعربة و احصنة وسائق فسحرة ثيابها الى
ثوب ازرق جميل وسحرت قبقابها الخشبي الى حذاء مرسع بالالماس
وقالت لها عودي قبل الساعة الثانية عشر لان سيزول السحر وذهبت
فاعجب الامير بها ورقص معها
واتت الساعة ال12 فرقدت سندريلا
واسرعت الى البيت فوصلت في الوقت المناسب ولكن
سندريلا :اين فردت الحذاء الاخرى
ولكن فردت الحذاء الاخرى وقعت على السلم واخذها الامير وقاسها على فتيات المدينة وقاسها على سندريلا فوجد انها هي فتزوجوا وعشوا في سعادة






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







من الذكاء أن تكون غبياً في بعض المواقف


يحكى أنّ ثلاثة أشخاص حكم عليهم بالإعدام بالمقصلة ، وهم( عالم دين- محامي- فيزيائي )

وعند لحظة الإعدام تقدّم ( عالم الدين ) ووضعوا رأسه تحت المقصلة ، وسألوه :
( هل هناك كلمة أخيرة توّد قولها ؟ )

فقال ( عالم الدين ) : الله ...الله.. الله... هو من سينقذني

وعند ذلك أنزلوا المقصلة ، فنزلت المقصلة وعندما وصلت لرأس عالم الدين توقفت .

فتعجّب النّاس ، وقالوا : أطلقوا سراح عالم الدين فقد قال الله كلمته . ونجا عالم الدين .

وجاء دور المحامي إلى المقصلة ..

فسألوه : هل هناك كلمة أخيرة تودّ قولها ؟

فقال : أنا لا أعرف الله كعالم الدين ، ولكن أعرف أكثر عن العدالة ، العدالة ..العدالة ..العدالة هي من سينقذني .

ونزلت المقصلة على رأس المحامي ، وعندما وصلت لرأسه توقفت ..

فتعجّب النّاس ، وقالوا : أطلقوا سراح المحامي ، فقد قالت العدالة كلمتها ، ونجا المحامي

وأخيرا جاء دور الفيزيائي ..

فسألوه : هل هناك كلمة أخيرة تودّ قولها ؟

فقال : أنا لا أعرف الله كعالم الدين ، ولا أعرف العدالة كالمحامي ، ولكنّي أعرف أنّ هناك عقدة في حبل المقصلة تمنع المقصلة من النزول

فنظروا للمقصلة ووجدوا فعلا عقدة تمنع المقصلة من النزول ، فأصلحوا العقدة وانزلوا المقصلة على رأس الفيزيائي وقطع رأسه .


وهكذا من الأفضل أن تبقي فمك مقفلا أحيانا ، حتى وإن كنت تعرف الحقيقة .









ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ





عدل سابقا من قبل أَنْفَآسْ الْوَردْ في 7/26/2011, 8:20 pm عدل 1 مرات

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
روبن


avatar

عصفوري متالق
عصفوري متالق



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/09/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 387

الجنس : ذكر

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : مستمتع







لو سقطت منك فردة حذاءك

.. واحدة فقط

.. أو مثلا ضاعت فردة حذاء

.. واحدة فقط ؟؟



مــــاذا ستفعل بالأخرى ؟

يُحكى أن غانـدي



كان يجري بسرعة للحاق بقطار

... وقد بدأ القطار بالسير

وعند صعوده القطار سقطت من قدمـه إحدى فردتي حذائه

فما كان منه إلا خلع الفردة الثانية

وبسرعة رماها بجوارالفردة الأولى على سكة القطار

!!!... فتعجب أصدقاؤه
: وسألوه

ماحملك على مافعلت؟

لماذا رميت فردة الحذاء الأخرى؟

: فقال غاندي الحكيم
أحببت للفقير الذي يجد الحذاء أن يجد فردتين فيستطيع الإنتفاع بهما

!... فلو وجد فردة واحدة فلن تفيده

! ولن أستفيد أنــا منها أيضا


... نريـد أن نعلم انفسنا من هذا الدرس

أنــه إذا فاتنــا شيء فقد يذهب إلى غيرنــا ويحمل له السعادة

فــلـنــفــرح لـفـرحــه ولا نــحــزن على مــافــاتــنــا

! فهل يعيد الحزن ما فــات؟










ÊæÞíÚ ; روبن

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
سمو طفلة


avatar

عصفوري نشيط
عصفوري نشيط



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/09/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 266

العمر العمر : 18

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : مبسوط






قصة المرأة الحكيمة

صعد عمر- رضي الله عنه- يوما المنبر، وخطب في الناس، فطلب منهم ألا يغالوا في مهور النساء، لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه لم يزيدوا في مهور النساء عن أربعمائة درهم؟ لذلك أمرهم ألا يزيدوا في صداق المرأة على أربعمائة درهم.فلما نزل أمير المؤمنين من على المنبر، قالت له امرأة من قريش: يا أمير المؤمنين، نهيت الناس أن يزيدوا النساء في صدقاتهن على أربعمائة درهم؟ قال: نعم.فقالت: أما سمعت قول الله تعالى: {وآتيتم إحداهن قنطارا} ( القنطار: المال الكثير).فقال: اللهم غفرانك، كل الناس أفقه من عمر.ثم رجع فصعد المنبر، وقال: يا أيها الناس إني كنت نهيتكم أن تزيدوا في مهور النساء، فمن شاء أن يعطي من ماله ما أحب فليفعل
~تحيه ~






ÊæÞíÚ ; سمو طفلة

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







الْقِصَّة تَبْدَأ عِنَدَمّا كَان هُنَاك صَدِيْقَان يَمْشِيَان فِي الْصَّحْرَاء ، خِلَال الْرَّحْلَة تُجَادِل الْصَّدِّيْقَان فَضَرَب أَحَدُهُمَا الْآخَر عَلَى وَجْهِه.

الْرَّجُل الَّذِي انْضَرَب عَلَى وَجْهِه تَأَلَّم و لَكِنَّه دُوْن أَن يَنْطِق بِكَلِمَة وَاحِدَة كُتِب عَلَى الْرِّمَال : الْيَوْم أَعَز أَصْدِقَائِي ضَرَبَنِي عَلَى وَجْهِي .

اسْتَمَر الْصَّدِّيْقَان فِي مَشْيُهُمُا إِلَى أَن وَجَدُوْا وَاحَة فَقَرَّرُوْا أَن يَسْتَحِمُّوْا.

الْرَّجُل الَّذِي انْضَرَب عَلَى وَجْهِه عُلِّقَت قَدَّمَه فِي الْرِّمَال الْمُتَحَرِّكَة و بَدَأ فِي الْغَرَق، و لَكِن صِدِّيْقَة أَمْسَكَه وَأَنْقَذَه مِن الْغَرَق.

و بَعْد أَن نَجَا الْصِّدِّيق مِن الْمَوْت قَام و كَتَب عَلَى قِطْعَة مِن الْصَّخْر : الْيَوْم أَعَز أَصْدِقَائِي أَنْقَذ حَيَاتِي .

الْصِّدِّيق الَّذِي ضَرَب صَدِيْقَه و أَنْقُدَه مِن الْمَوْت سَأَلَه : لِمَاذَا فِي الْمَرَّة الْأُوْلَى عِنَدَمّا ضَرَبَتْك كُتِبَت عَلَى الْرِّمَال و الّآن عِنَدَمّا أَنْقَذْتُك كُتِبَت عَلَى الْصَّخْرَة ؟

فَأَجَاب صَدِيْقَه : عِنَدَمّا يُؤْذِيَنَا أَحَد عَلَيْنَا أَن نَكْتُب مَا فَعَلَه عَلَى الْرِّمَال حَيْث رِيَاح الْتَّسَامُح يُمْكِن لَهَا أَن تَمَحِيْهَا ، و لَكِن عِنْدَمَا يَصْنَع أَحَد مَعَنَا مَعْرُوْفِا فَعَلَيْنَا


أَن نَكْتُب مَا فَعَل مَعَنَا عَلَى الْصَّخْر حَيْث لَا يُوْجَد أَي نَوْع مِن الْرِّيَاح يُمْكِن أَن يَمَّحِيْهَا




تَعْلَمُوَا أَن تَكْتُبُوْا آَلَامِكُم عَلَى الْرِّمَال و أَن تَنْحُتُوْا الْمَعْرُوْف عَلَى الْصَّخْر









ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز






كَان هُنَاك طِفْل يَصْعُب ارْضَاؤُه , أَعْطَاه وَالِدِه كِيْس مَلِيْء بِالْمَسَامِيْر وَقَال لَه : قُم بِطُرُق مِسْمَارَا وَاحِدَا فِي سُوَر

الْحَدِيقَة فِي كُل مَرَّة تَفْقِد فِيْهَا أَعْصُابِك أَو تَخْتَلِف مَع أَي شَخْص.فِي الْيَوْم الْأَوَّل قَام الْوَلَد بِطُرُق 37 مِسْمَارَا فِي

سُوَر الْحَدِيقَة . وَفِي الْأُسْبُوْع الْتَّالِي تَعْلَم الْوَلَد كَيْف يَتَحَكَّم فِي نَفْسِه وَكَان عَدَد الْمَسَامِيْر الَّتِي تُوْضَع يَوْمِيّا

يَنْخَفِض,الْوَلَد أُكْتُشِف أَنَّه تَعَلَّم بِسُهُوْلَه كَيْف يَتَحَكَّم فِي نَفْسِه ,أَسْهَل مِن الْطُّرُق عَلَى سُوَر الْحَدِيقَة.

فِي الْنِّهَايَة أَتَى الْيَوْم الَّذِي لَم يَطْرُق فِيْه الْوَلَد أَي مِسْمَار فِي سُوَر الْحَدِيقَة.عِنْدَهَا ذَهَب لِيُخْبِر وَالِدِه أَنَّه لَم يُعِد بِحَاجَة

الَى أَن يَطْرُق أَي مِسْمَار قَال لَه وَالِدُه: الْآَن قُم بِخَلْع مِسْمَارَا وَاحِدا عَن كُل يَوْم يَمُر بِك دُوْن أَن تَفْقَد أَعْصُابِك مَرَّت

عِدَّة أَيَّام وَأَخِيْرا تُمَكِّن الْوَلَد مِن إِبْلَاغ وَالِدِه أَنَّه قَد قَام بِخَلْع كُل الْمَسَامِيْر مِن الْسُّوْر.

قَام الْوَالِد بِأَخْذ ابْنَه الَى الْسُّوْر وَقَال لَه ::

(( بُنِي قَد أَحْسَنْت الْتَصَرُّف, وَلَكِن انْظُر الَى هَذِه الْثُقُوْب الَّتِي تَرَكْتُهَا فِي الْسُّوْر لَن تَعُوْد أَبَدا كَمَا كَانَت ))

عِنّدَمَا تَحّدُث بَيْنَك وَبَيْن الْآَخِرِين مُشَادَّة أَو اخْتِلَاف وَتُخْرِج مِنْك بَعْض الْكَلِمَات الْسَّيِّئَة, فَأَنْت تَتْرُكْهُم بِجُرْح فِي أَعْمَاقِهِم

كَتِلْك الْثُقُوْب الَّتِي تَرَاهَا .أَنْت تَسْتَطِيْع أَن تَطْعَن الْشَّخْص ثُم تَخْرُج الْسِّكِّيْن مِن جَوْفِه , وَلَكِن تَكُوْن قَد تَرَكْت أَثَرَا

لِجُرْحا غَائِرَا لِهَذَا لَا يَهُم كَم مِّن الْمَرَّات قَد تَأَسَّفَت لَه لِأَن الْجُرْح لَا زَال مَوْجُوْدا





جُرْح الْلِّسَان أَقْوَى مِن جُرْح الْأَبْدَان








ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز








ما رأيكم بالأم التي تحرض ابنها على الصلاة في وقتها؟؟!!

بل أكثر من ذلك تشجعه على الذهاب إلى المسجد في صلاة الفجر… شئ طبيعي من أم صالحة ومربية فاضلة… ولكن

عندما يكون الأمر معكوسا تكون المصيبة الكبرى..والطــامة العظمى… أعزائي دعونا نتأمل في هذه القصة… الرائعة..

لم يعجبها انطلاق ابنها الصغير إلى المسجد لأداء الصلاة في جماعة خمس مرات في اليوم، بل لم تكن راضية عن

صلاته كلها.!! كانت ترى أنه صغيراً على الصلاة!! وكأن صلاته تأخذ منه ولا تعطيه، تتعبه ولا تريحه، تضيع

وقته ولا تنظمه!!

على الرغم من أن ابنها ذا الأعوام العشرة، كان يرد بلطف على أمه شفقتها المزعومة مؤكدا لها أنه يشعر بسعادة

غامرة في الصلاة، وأنها تبعث فيه نشاطاً غير عادي وتنظم وقته حتى صار متفوقا في الدراسة دون أن يحرم نفسه

من اللعب..زاد قلق الأم عندما عجزت عن صرفه عن الصلاة..لجأت إلى الأب تشكو إليه حال ولدهما الذي "أخذت

الصلاة عقله" كما عبرت..!!

حاول زوجها أن يخفف من قلقها..بأنه طفل صغير ..وهي مؤكدا هبّة من هبات الصغار.. وسرعان ما يمل ويسأم منها!!

ومرت الأيام دون أن يتحقق ما منّى أبوه به أمه! فقد زاد الصغير حبّا بصلاته، وتمسكا بها، وحرصا على أدائها في

المسجد..وصحتالأم صباح يوم جمعة، وثار في نفسها خاطر بأن ابنها لم يعد من صلاة الفجر التي قضيت منذ أكثر

من نصف ساعة، فهرعت إلى غرفته قلقة فزعة، وما كادت تدخلمن بابها المفتوح حتى سمعته يدعو الله بصــوت

خاشــع بــاك ويقول: " يــا رب.. يــا رب ..اهد أمي …اهد أبي..اجعلهما يصليان..اجعلهما يطيعانك..حتى لايدخلا

نار جهنم..يــا رب…"ولم تملك الأم عينيها وهي تسمع دعاء ولدها، فانسابت الدموع على خديها ..تغسل

قلبها..وتشرح صدرها..عادت إلى غرفتها وأيقظت زوجها، ودعته ليسمع ما سمعت ، وجاء أبوه معها ليجد ولده

يواصل الدعاء….ويقول : " يــا رب وعدتنا بأن تجيب دعاءنا ..وأنا أرجوك يــا رب أن تجيب دعائي.. وتهدي أبي

وأمي..فأنا أحبهما…وهما يحباني…"

لم تصبر الأم فأسرعت إلى ابنها تضمه إلى صدرها، ولحق بها أبوه وهو يقول: قـد أجاب الله دعاءك يا ولدي..

ومن ساعتها حافظ والده على الصلاة، وأصبحا ملتزمين أوامر ربهما… فكان هذا الولد الصغير سببا في هداية والديه..



أتحسب أنك جرم صغــير…..وفيك انطوى العــالم الأكبر

الله أكبـــر…..









ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ



 

خاص بالقصص القصيرة

صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

alasfoory ÇáßáãÇÊ ÇáÏáÇáíÉ
ãäÊÏíÇÊ ÇáÚÕÝæÑíÑÇÈØ ÇáãæÖæÚ
alasfoory bbcode BBCode
alasfoory HTML HTML ßæÏ ÇáãæÖæÚ
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العصفوري :: » (ஜ♥ أَبَج ـــدِيَآت الْحَ ــــــرِف و الْكَـــلِــــمَة ♥ஜ) « :: كَآن يَآ مَكَآن فِي قَدِيْم الْزَّمَان ..-
© phpBB | انشاء منتدى | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | الحصول على مدونة