خاص بالقصص القصيرة
بوابة المنتدى
ÇáãäÊÏì
مدونة العصفوري
س.و.ج
المجموعات
مواضيع جديدة
قائمة الاعضاء
أفضل 20 عضو
الدخول
ÃåáÇ æÓåáÇ Èß ÒÇÆÑäÇ ÇáßÑíã¡ ÇÐÇ ßÇäÊåÐå ÒíÇÑÊß ÇáÃæáì ááãäÊÏì¡ ÝíÑÌì ÇáÊßÑã ÈÒíÇÑÉ ÕÝÍÉ ÇáÊÚáíãÜÇÊ ,  ÈÇáÖÛØ åäÇ , ßãÇ íÔÑÝäÇ Ãä ÊÞæã ÈÇáÊÓÌíá ÈÇáÖÛØ åäÇÅÐÇ ÑÛÈÊ ÈÇáãÔÇÑßÉ Ýí ÇáãäÊÏì ÃãÇ ÅÐÇ ÑÛÈÊ ÈÞÑÇÁÉ ÇáãæÇÖíÚ æÇáÅØáÇÚ ÝÊÝÖá ÈÒíÇÑÉ ÇáãæÇÖíÚ ÇáÊí ÊÑÛÈ.
التسجيل
إسترجاع كلمة السر
مواضيع لم يرد عليها
أفضل عشرين مشاركين اليوم
ÃÝÖá ãæÇÖíÚ
ãæÇÖíÚ ÌÏíÏÉ
ÇáÈÍË




 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعخاص بالقصص القصيرة

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق










بسم الله الرحمن الرحيم

الســـــلآم عليكمـ ورحمة اللهـ وبركـــآتهـ ,,

مســــآآء ،،//،، صبـــآآح ،، الخير والورد والياسمين ,,,



نظرا لكثرة مواضيع القصص القصيرة في المنتدى
قررت ان اقدم لكم هذا الموضوع المتختص بالقصص القصيرة فقط



شروط الموضوع :

  1. ان تكون القصص قصيرة
  2. ان تكون القصص ذات عبرة و فائدة و مكملة
  3. ان تناسب مذهب المنتدى
  4. ان تكون القصص لبقة لا تتعرض للكلمات بذيئة
  5. يجب على كل مشاركة ان تتضمن قصة قصيرة و الابتعاد عن مشارات الشكر فقط ، و اذا اردت الشكر فتستطيع تقييم الموضوع و الضغط على كلمة شكرا



اتمنى التفاعل في هذا الموضووع
و الالتزام بالشروط


تقبلوا مروري
~ْ تحيه ~ْ










ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق







كان وقتاً مناسباً بالنسبة لمجموعة من الفتيان لقضاء عدة أيام في الخلاء قاموا بأخذ مايحتاجون إليه من المأونة وجدوا مكاناً مناسباً يبعد عن المدينة بضع كيلو مترا نصبوا خيامهم هناك كل شيء جهزوه ..إلى أن حل الليل كل شخص كان مشغولاً بعمل ما..لكن فجأة وبدون مقدمات سمعوا صراخ احدهما احد الفتيان كان يصرخ بشكل هستيري حاولوا أن يجعلوه يتوقف عن الصراخ ..لكن دون جدوى اخيراً قاموا بتقييده واصطحبه بعض الفتيان إلى المدينة وبقي الآخرون في المخيم في ذلك اليوم ..اتصل احد الفتيان الذي اصطحب الفتى الذي كان يصرخ بأحد أصحابه الذي كان لايزال في المخيم واخبره بأن يطلب من الجميع أن يتركوا المخيم حالاً..وعندما سأله لماذا؟ أجابه بأن ماحصل للفتى الذي كان يصرخ بهستيرية كان له سببحيث أن الفتى قال لهم بعد أن هدأ أنه أشعل النار ثم اخذ يعبث بالرماد .. وفجأة أحس بشيء يخنقه من خلفه ويطبق على رقبته .. صعب عليه التنفس وفجأة سمع صوت ضحك وعندما رفع رأسه فوجئ بمخلوق غريب على الشجرة يضحك عليه وهو يختنق وفجأة قال له: انتم في أرضنا ارحل حالاً أنت وأصحابك .. واختفى .. بعدها حدث ماحدث .. وأصابت الفتى تلك الحالة .. بعد أن فرغ الفتى من كلامه وعلم جميع من في المخيم بحقيقة الأمر تركوا المخيم بسرعة وتركوا أشياءهم خلفهم ولم يعودوا إلى ذلك المكان ثانية ..








ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق







حدث هذا في أحد البيوت حيث كان هناك امرأة مع ابنتها هند في البيت ومعهما الخادمة ففي النهار أوقعت الخادمة صحناً مزخرفاً غالي الثمن فكسرته فصفعتها صاحبة البيت صفعة قوية فذهبت إلى غرفتها تبكي ومر على ذلك الحدث سنتان وقد نسيت الأم الحادثة ولكن الخادمة لم تنسى وكانت نار الانتقام تشتعل داخلها وكانت الأم تذهب كل صباح للمدرسة وتأتي وقت الظهيرة وتبقى ابنتها هند مع الخادمة وبعد أيام قليلة أحست الأم أن ابنتها في الليل تنام وهي تتألم فقررت الأم أن تتغيب عن المدرسة وتراقب الخادمة مع هند سمعت هند تقول : لا أريد اليوم هذا مؤلم , فلما دخلت الأم علهما فجأة فوجئت بما رأته رأت الخادمة تضع لهند الديدان في أنفها فأسرعت وأخذت ابنتها إلى الطبيب ماذا حدث بعد ذلك ؟ لقد ماتت هند , فانظروا صفعة واحدة نتيجتها حياة طفلة بريئة .








ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
umksha


avatar

المرآقبه العآمهًٍ
المرآقبه العآمهًٍ



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/09/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 772

العمر العمر : 33

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : جامعي

المزاج : مكتبئه

الأوسمهإداري متميز نآئب المدير









هلا ‏سَمَآآءْ الْحَنِيِنْ ..


القصه الاولى ..::
تخوف لو اني يصيدني جذي مو تصيدني حاله هستيريه اله اموت مكاني ..

القصه الثانيه ..
مافهمت منها شيء ..
واحسها مو كامله..

القصه الثالثه ..::

يخوفون الشغالات ..
الله يطلعنا من الشغلات الي عندنا ..


وهذي قصتي القصيرة ..::

كان هناك شاب وسيم يعمل في بيع المراوح وكان يتنقل بين البيوت ويريهم المراوح التي عنده ,
ففي يوم من الأيام ذهب إلى بيت امرأة تعيش وحدها فلما رأته شاباً وسيماً اشترت منه مروحة ثم أخذت واحدة أخرى ثم قالت له :
تعال ادخل إلى الداخل لكي أختار بنفسي فدخل وأقفلت الباب
وقالت له : أخيرك بين أمرين , يا أن تفعل بي الفاحشة أو أصرخ حتى يسمعني الجيران وأقول لهم أنك أتيت لتفعل بي الفاحشة ..
فاحتار الشاب في أمره وحاول أن يذكرها بالله وبعذاب الآخرة ولكن بلا فائدة فدله الله إلى طريقة..
فقال لها :
أنا موافق ولكن دليني إلى الحمام لكي أتنظف وأغسل جسمي ففرحت ودلته على الحمام فدخل وأقفل على نفسه الباب وذهب إلى مكان الغائط ووضع منه على وجهه وجسمه..
وقال لها :
هل أنت جاهزة ؟ وكانت قد تزينت وتجهزت.
فقالت له : نعم , فلما خرج لها ورأته بهذه الحالة صرخت ..
وقالت : اخرج من هنا بسرعة , فخرج وذهب على الفور إلى بيته وتنظف وسكب زجاجة من المسك على نفسه ..
وكان إذا مر في السوق تنتشر رائحة المسك فيه ويقول الناس هذا المكان مر منه فلان وظلت رائحة المسك فيه حتى توفي فقد أكرمه الله تعالى لأنه امتنع عن الفاحشة..

تحياتي
umksha
☻المديره العآمهًٍ☻









ÊæÞíÚ ; umksha



بنوتتي غفور ..
صلوا ع النبي ..
وقولو ما شاء الله ..
والله يخليها الي ولا يحرمني منها يارب


ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






يبكي من أجل دينار

عندما عاد الأب إلى بيته متأخراً من عمله كالعادة، وقد أصابه الإرهاق والتعب، وجد ابنه الصغير ينتظره عند الباب..

الابن: هل لي أن أطرح عليك سؤالاً يا أبي

الأب: طبعاً، تفضل.

الابن: كم تكسب من المال في الساعة يا أبي؟

الأب غاضباً: هذا ليس من شأنك! ما الذي يجعلك تسأل مثل هذه الأسئلة السخيفة؟

الابن: فقط أريد أن أعرف، أرجوك يا أبي أخبرني كم تكسب من المال في الساعة؟

الأب: إذا كنتَ مصراً فإني أكسب دينارين في الساعة.

الابن بعد قليل من التفكير: هلّا أقرضتني ديناراً واحداً من فضلك يا أبي.

الأب ثائراً: تريد أن تعرف كم أكسب من المال لكي أعطيك ديناراً تنفقها على الدمى التافهة والحلوى اذهب إلى غرفتك ونم، فأنا أعمل طوال اليوم وأقضي أوقاتاً عصيبة في عملي وليس لدي وقت لتفاهتك هذه.

لم ينطق الولد بأي كلمة.. نزلت دمعة من عينه، وذهب إلى غرفته لكي يخلد إلى النوم.

بعد حوالي ساعة أخذ الأب يفكر قليلاً فيما حدث، وشعر بأنه كان قاسياً مع طفله، فربما كان الصبي بحاجة
للدينار.

ذهب الأب مباشرة إلى غرفة ابنه وفتح الباب.
ثم قال: هل أنت نائم؟

فرد الابن: لا يا أبي، ما زلت مستيقظاً.

قاله له الأب: كنتُ قاسياً معك، كان اليوم طويلاً وشاقاً، تفضل هذا الدينار الذي طلبته.

فرح الابن فرحاً شديداً، ولكن الأب فوجئ بالصغير يأخذ ديناراً من تحت الوسادة ويضعها مع هذا الدينار.

غضب الأب وسأله: لماذا طلبتَ ديناراً ما دُمت تملك المال؟

رد الابن ببراءة : لم يكن لدي ما يكفي، أما الآن فقد أصبح معي ديناران ، أريد
أن أشتري ساعة من وقتك نقضيها سوياً.






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







قصة القارب العجيب

تحدى أحد الملحدين- الذين لا يؤمنون بالله- علماء المسلمين في أحد البلاد، فاختاروا أذكاهم ليرد عليه، وحددوا لذلك
موعدا.وفي الموعد المحدد ترقب الجميع وصول العالم، لكنه تأخر. فقال الملحد للحاضرين: لقد هرب عالمكم وخاف،
لأنه علم أني سأنتصر عليه، وأثبت لكم أن الكون ليس له إله !وأثناء كلامه حضر العالم المسلم واعتذر عن تأخره، تم
قال: وأنا في الطريق إلى هنا، لم أجد قاربا أعبر به النهر، وانتظرت على الشاطئ، وفجأة ظهرت في النهر ألواح من
الخشب، وتجمعت مع بعضها بسرعة ونظام حتى أصبحت قاربا، ثم اقترب القارب مني، فركبته وجئت إليكم. فقال
الملحد: إن هذا الرجل مجنون، فكيف يتجمح الخشب ويصبح قاربا دون أن يصنعه أحد، وكيف يتحرك بدون وجود من
يحركه؟!فتبسم العالم، وقال: فماذا تقول عن نفسك وأنت تقول: إن هذا الكون العظيم الكبير بلا إله؟!



تحياتي
حلم وردي






ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







يخترق نهر كبيير بلدة ما وفوق النهر كوبرى يظل مفتوحا معظم الوقت
ليمكن السفن من العبور ولكنه يغلق فى اوقاات اخرى لتمر عليه
القطارات فى اوقاتها المحددة كان العامل المسئول عن مواعيد فتح
وغلق الكوبرى معتادا ان يصطحب ابنه فى بعض الاحيان ليلعب وسط
الطبيعه بينما يجلس هو فى كشك مرتفع ليغلق الكوبرى فى المواعيد
المحددة لتتمكن القطارات من المرور وذات يوم وهو جالس جائته
الاشارة باقتراب القطار فقام بالضغط على المفتاح الذى يحرك الرافعة
التى تعمل بالكهرباء ولكن الصدمة كادت ان تصيبه بالشلل عندما اكتشف
انه معطل....لم يكن امامه حل اخر سوى ان ينزل بسرعة ويحرك
الرافعة بكل قوته ليتمكن القطار من العبور بسلام كانت سلامة لركاب
بين يديه وتعتمد على قوته فى ابقاء الذراع منخفضا طوال وقت عبور
القطار....راى القطار قادمااا نحوه مسرعا ولكنه سمع فى تلك اللحظة
نداء جمد الدماء فى عروقه اذ راى ابنه ذو الاربعة اعوام قادما نحوه
فوق قضبان القطار يصييح"ابى...ابى..... اين انت؟"
كان امام الرجل احدى الخيارات....اما ان يضحى بالقطار كله زينتشل
ابنه من على شريط القطاار.او.......واختااااار الحل الثانى ومر
القطار بسلام دون ان يشعر احد من ركابه ان هناك جسد ممزق لطفل
مطروح فى النهرولم يدرى احد بالاب الذى كاد ان يصاب بصدمة وهو
يبكى ابنه باسى وقلبه يكاد ينفجر من المرارة وهو مازال ممسكا
بالرافعة...
"هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكى لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابديه"



تحياتي
حلم وردي






ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز









قاعة الالف مرآة

منذ زمن طويل فى بلده ما كان يوجد قصر يوجد به الف مرآة فى قاعة واحدة
سمع كلب بهذه القاعة فقرر ان يزورها وعندما وصل اخذ يقفز على السلالم فرحا
ولما دخل القاعة وجد الف كلب يبتسمون فى وجهه ويهزون اذيالهم فرحين
فسر جدا بهذا وقال فى نفسه لابد ان احضر هنا مرات اخرى كثيرة
سمع كلب اخر بهذة القصة فقرر ان يزور القصر مثل صديقه ولكنه لم يكن
فرحا بطبيعته...مشى بخطوات متثاقلة حتى وصل الى القاعة زات الالف مرآة
ولكن يا للعجب ...وجد الف كلب يعبسون فى وجهه فكشر عن انيابه
وذعر اذ وجد الف كلب يكشرون عن انيابهم فادار وجهه وجرى...
وهو لا ينوى على شىء


صديقى:.كل الوجوه فى العالم مرايا فاى انعكاس تجده على وجوه الناس؟

فكل ما تريدون ان يفعل الناس بكم افعلوا هكذا انتم ايضا بهم




تحياتي
حلم وردي❥






ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







بينما كان الفلاح يعمل فى أرض سيده أخذ يفكر...ربما
لو كنت أكثر غنى لأمكننى شراء أرض افلحها..

أريد أن استمتع بحياتى,أكل طعاماً
شهياً و أعيش فى بيت مريح..
افاق من أحلامه على صوت أحدهم يصيح قائلأ:"جلالة الملك
سيمر بالطريق الملاصق لهذه المزرعة الأسبوع المقبل,و على جميع الفلاحين أن
يصطفوا لاستقباله و تحيته".
فكر الفلاح فى نفسه..."هذه هى فرصتى..ماذا لو طلبت من
الملك بعض العملات الذهبية فهى كفيلة بتحقيق كل أحلامى...و هو لن يرفض
طلبى لأنه كما سمعت طيب و كريم"...و هكذا ظل الفلاح يحلم طوال الأسبوع...
و أخيراً جاء اليوم الموعود و اصطف الفلاحين على جانبى الطريق لاستقبال الملك
العظيم...و إذ بعربات تجرها الخيول تظهر فى الأفق,فجرى الفلاح البسيط نحو
العربة الملكية و أخذ يصرخ:"سيدى الملك..سيدى الملك..لى طلب عندك".
أمر الملك بإيقاف العربة و سأل الفلاح:"ماذا تريد؟"
ارتبك الفلاح جداً و قال:"أريد بعض العملات الذهبية حتى اشترى قطعة أرض".
ابتسم الملك و قال للفلاح:"إننى أريد أن تعطينى شيئاً من عندك".

ازداد ارتباك الفلاح و قال فى نفسه:"عجيب هذا الملك فى بخله..جئت اطلب منه
ليعطينى و أذ به هو يطلب منى"..
و بعد تفكير اخرج حبة ارز واحدة من صرة مملوءة كانت فى يده و أعطاها للملك,
فشكره الملك و أمر أن ينطلق الموكب مرة أخرى..
عاد الفلاح بخيبة أمل حزيناً
إلى بيته, وأعطى زوجته صرة الأرز لتطهيه..و فجاة
صرخت زوجته:"لقد وجدت حبة أرز من الذهب الخالص فى وسط الأرز..".
و هنا صرخ الفلاح بألم شديد:"يا ليتنى أعطيت الملك الأرز كله"..





تحياتي
حلم وردي❥







ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







ذهبت الزوجة مع زوجها إلى لحديقة عامة وكانت سعيدة بكونها معه ،
فقالت له أنظر إلى هؤلاء الأطفال السعداء يلعبون أن منظرهم يوحي
بالسعادة ، ما أجمل الألحان التي تعزفها هذه الطيور.
وأستمرت الزوجة في متعتها الروحية وهي تقول "المجد للرب خالق هذه
الأشجار العظيمة . أما الرجل فأخذ يجر رجليه فلم يكن أساساً هو صاحب
فكرة هذه النزهة فقال إن هذه الحديقة هي آخر مكان يصلح للنزهة. أنهم
لا ينظفون الحدائق من زمان .. أنظري هذه القمامة الملقاه في الطرقات.
وعندما قال ألقى أحد الطيور بشئ من الفضلات فوق رأسه مباشرة فصرخ
قائلاً " يا للتعاسة" !
أما الزوجة فنظرت مبتسمة وقال أشكر الله أن الأفيال لا تطير" وعليك يا
زوجي أن تكون سعيداً لما حدث.
إن الحديقة كانت أجمل مكان للزوجة . واسوأ مكان للزوج .
الطير الذي كان فوق رأسه كان سبب بلاء له أما الزوجة المتفائلة فكانت
سبباً لشكر الله أن شيئاً أسوأ لم يحدث.

صديقي يجب أن تكون إيجابياً لك نظرة تفاؤلية.



تحياتي
حلم وردي❥








ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز








اشتم أحد المزارعين الأمريكيين رائحة دخان قوية ،
ففتح القناة الخاص بالأخبار المحلية بالراديو .
عرف أن النيران قد اشتعلت على بعد أميال قليلة من مسكنة .
اشتعلت في حقول القمح الشاسعة ، وذلك قبل تمام نضجه بحوالي أسبوعين .
إنه يعلم متى اشتعلت النيران في مثل هذا الوقت يصعب السيطرة عليها ،
فتحرق عشرات الأميال المربعه من زراعة القمح .
عرف المزارع أيضاً أن الرياح تتجه بالنيران نحو حقله ،
فبدأ يفكر هكذا : ماذا أفعل ؟لا بد أن النيران تلحق بحقلي وتحطم منزلي وحظيرة الحيوانات وأفقد كل شيء !
بدا يحرق أجزاء من حقله بطريقة هادئة حتى لا يصير بيتة و حظيرة حيواناته محاطة بحقول القمح شبه الجافة .
استطاع أن يحرق كل حقله تماماً دون أن يصاب بيته .....
فأطمأن أن النيران لا تنسحب إلى بيته ...
حقاً قد أحرق بيديه محصولة ، لكنة أفتدى بيته وحيواناته وطيوره .
إذ أطمأن على بيته بدأ يسير بجوار حقله المحترق وهو منكسر القلب ، لأنه فقد محاصيله بيده.
رأي دجاجة شبة محترقة ، وقد بسطت جناحيها .
تطلع بحزن إليها .فقد طارت بعض اللهب إليها لتحرقها .
تسلك الدموع من عينه وهو يرى طيراً قد مات بلا ذنب .
بحركة لا إرادية حرك الدجاجة بقدمه ، فإذا بمجموعة من الكتاكيت الصغيرة تجري ...
امسك بها وأحتضنها .
تطلع إلى تلك الدجاجة البطلة الحنونة التي أحاطت بجسمها صغارها وسلمته للموت ،
احترقت دون أن تحرك جناحيها أو تهرب ، بل صمدت لتحمي صغارها ،
بينما يحزن هو على خسائر مادية !
رفع عينه إلى السماء وهو يقول :
مخلصي الحبيب ... الآن أدركت معنى كلماتك :
كم مرة أردت أن أجمع أولادك ، كما تجمع الدجاجة فراخها .
أشكرك لأنك وأنت لم تعرف الخطية سلمت جسدك للموت بفرح لتحمل نيران الغضب عن خطاياي .
ظنت النيران أنها تقدر أن تحطمك ، لكن في حبك حملتني بموتك المحيي إلى الحياة .





تحياتي
حلم وردي❥









ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن


avatar

مراسلة المنتدى !!
مراسلة المنتدى !!



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 1708

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : رررايق






البداية
روى لي أحد الأخوان هذه القصة العجيبة
ولولا ثقتي به لما كتبتها لكم ولا نزكي على الله أحد
وهذه القصة لم يمضي عليها سوى بضعة أسابيع

يقول كان فيه شخص من أحد القبائل المشهورة
وكان يتجول في محلات الجوالات وعندما توقف في أحد المحلات
كان على ( البترينة ) طاولة البائع جواله الخاص أو جوال جديد
ولم يكن هناك سوى هذا الشخص والبائع و أحد الزبائن وقد أنشغل
أمام محله ( ولا أعرف لماذا ) أو أنشغل مع أحد الزبائن ولكن عندما عاد لم يجد
الجوال في مكانه ( أين ذهب ..؟ ) يسأل هذا الشخص
وجاوبه هذا الشخص لا أعرف عنه شيء ولم أره
البائع .. يا رجل الآن كان هنا ولم يوجد في هذا المحل إلا أنا وأنت ..
ويجاوبه الزبون المتهم .. الرجل لا أعرف ولم آخذة
البائع .. طيب دخل أحد غيرك شفته خذاه ..
الزبون المتهم ..لم أرى أحد
البائع .. ترى إذا ما طلعته أنادي الشرطة تتفاهم معك
الزبون المتهم .. نادهم ( واثق من نفسه )
البائع .. يا رجل فك الشر وتذكر زين
الزبون المتهم .. متأكد زين وسو ألي في بالك

اتصل البائع بعد المشاجرة على الشرطة
وحضرة الشرطة وأخذوا الاثنين معهم لم المركز
وفي الطريق حاول رجال الشرطة الإصلاح بينهم
وقال رجل الشرطة يتكلم مع البائع لو ( حلف بالله ) هل تصدقه
وبعد تردد من هذا البائع قال ( نعم )
فقال رجل الشرطة تحلف بالله يعني الزبون المتهم
فقال الزبون المتهم
نـــــــــعـــــــــــم
أحلف بالله
وقال
( الله يحرمن شوفت أهلي وعيالي إذا أنا سرقته )
وكررها مراراً وتكراراً .. سبحان الله
وقال البائع .. حسبي الله خلاص قد صدقتك
وقال رجل الشرطة .. هاه وش رايك
نذهب للقسم أو نحلها هنا وكُلاً يذهب لمصلحته ( يعني ننهي المشكلة )
قال البائع .. خلاص الشكوى لله العوض من الله
وتنازل عن هذه القضية وسلم أمره لله

يقول من روى لي القصة
بعد أن تفرقا البائع والزبون
ذهب الزبون المتهم مع ( من روى القصة ) إلى أحد المقاهي
وتكلم معه عن ما حدث له وأنه حلف له بهذا الحلف
( الله يحرمن شوفت أهلي وعيالي إذا أنا سرقته )

ويقول الراوي
وأثناء شرب القهوة حدث مالم يكن في الحسبان


انقطع من هذا ( الزبون )
اتصاله في الدنيا
وأتاه ملك الموت
وهو في هذه القهوة
ولم
ولم
ولم
يرى أهله وولده

الله المستعان
وماتت معه الحقيقة

يقول من معه في القهوة
ذهبت ألى البائع صاحب المحل
ودفعت له قيمة الجوال
النهاية


تعليقي
يا أخواني وخاصة أخواتي
انتبهوا من الدعاء على النفس والولد
وعليكم بالدعاء للنفس والولد بالخير
فدعاء الوالدين لولدهم مستجاب


فهذا الرجل قدم إلى ما قدم
والله أعلم بحالة ومصيره

المراد أخواني
هو استهزاء بعض الناس بالحلف






ÊæÞíÚ ; ‏ٻـــξـثرﮦ ﮜــياآآن




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







يحكى أن ملكا كان بين الحين والآخر يحب أن يتحدث مع شعبه متخفيا..
ذات مرة اتخذ صورة رجل فقير ..ارتدى ثيابا بالية جدا وقصد أفقر أحياء
مدينته، ثم تجول في أرقتها الضيقة واختار إحدى الحجرات المصنوعة من
الصفيح القديم ، وقرع على بابها ..
وجد بداخلها رجلا يجلس على الأرض وسط الأتربة .. عرف أنه يعمل

كناسا، فجلس بجواره وأخذا يتجاذبان أطراف الحديث..
ولم تنقطع زيارات الملك بعد ذلك .. تعلق به الفقير وأحبه .. فتح له قلبه

وأطلعه على أسراره .. وصارا صديقين بعد فترة من الزمن ، قرر الملك
أن يعلن لصديقه عن حقيقته ، فقال له ، :" تظنني فقير .. الحقيقة غير
ذلك، أنا هو الملك"..
ذهل الفقير لهول المفاجأة ، لكنه ظل صامتا .. قال له الملك: " ألم تفهم ما

أردت أن أقوله لك .. تستطيع الآن أن تكون غنيا إنني أستطيع أن أعطيك
مدينة، يمكنني أن أصدر قرارا بتعينك في أعظم وظيفة .. إنني الملك ،
أطلب مني ما شئت أيها الصديق "..
أجابه الفقير قائلا: " سيدي لقد فهمت، لكن ما هذا الذي فعلته معي ؟

أتترك قصرك وتتخلى عن مجدك وتأتي لكي تجلس معي في هذا الموضع

المظلم، وتشاركني همومي وتقاسمني أحزاني..
سيدي، لقد قدمت لكثيرين عطايا ثمينة، أما أنا فقد وهبت لي ذاتك..

سيدي ، طلبتي الوحيدة هي ألا تحرمني أبدا من هذه الهبة .. أن تظل

صديقي الذي أحبه ويحبني .."


أيها القارئ ، تأمل معي إن ما صنعه هذا الملك مع الفقير ليس إلا صورة
باهتة جدا لما فعله ملك الملوك معك.. من أجلك
"افلا تقل له من قلبك " معك لا أريد شيئا "




تحياتي
حلم وردي❥







ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
السفير


avatar

عصفوري متالق
عصفوري متالق



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 931

الجنس : ذكر

الأوسمهالسفير

1





قصة وحكمة صفحات تحاكي قصص جميلة وطريفة نتمنى ان ترسم على شفاهكم الابتسامة وتنعم عليكم بالحكمة والموعظة

اوقات طيبة نتمناها لكم معنا


ابتعد لئلا يفسد المقياس



أرسل نجار صانعه لقياس أبعاد الباب الرئيسية للدار ، فقاس الصانع أبعاد الباب بكلتا يديه

وجاء يمشي ويداه مفتوحتان كانه بيحظن واحد

وهو يصيح :: ايها الناس تنحو عني لئلا يفسد قياسي

ولما كان كل انتباهه منصبا على يديه فقط سقط في حفرة عميقة فتراكض الناس لانقاذهوجاءوا بحبل ورموه في الحفرة قائلين :: أمسك الحبل كي نسحبك الى الاعلى

فقال وياداه لازالت مفتوحتين (( طاح في الحفرة وبعده مصر على القياس )) :: اخاف اذا مسكت الحبل ان افقد قياس الباب



الحكمة :: كم يعاني الانسان اذا خف عقله فقد يعرض نفسه للخطر من أجل ان تبقى يداه مفتوحة


كونوا معنا فلازال بمخزوننا قصص وحكم نتمنى ان تنال رضاكم









ÊæÞíÚ ; السفير

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







موضوع مميز
بس للاسف خوي في موضوع مثبت
بنفس هاي المعنى
فراح ندمج الموضوعيين



تحياتي
حلم وردي‬❥








ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
السفير


avatar

عصفوري متالق
عصفوري متالق



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 931

الجنس : ذكر

الأوسمهالسفير

1





حلم وردي‬❥ كتب:

موضوع مميز
بس للاسف خوي في موضوع مثبت
بنفس هاي المعنى
فراح ندمج الموضوعيين



تحياتي
حلم وردي‬❥





تحياتي لك اختي حلم وردي على مجهودكم الطيب

اعتذر لكوني لم الحظ الموضوع واشكركم لكون متابعتك ممتازة ومميزة

وكما يقال زيادة الخير خيرين

لنا عودة وقصص تعقبه حكمة







ÊæÞíÚ ; السفير

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز








كان أسد يتمشى فى وسط الغابة، وإذ به يرى كل الحيوانات تهرب من امامه وتخشاه، إذ هو

ملك الحيوانات، زأر بقوة فدوى صوته فى كل الغابة وخرج عشرات الأسود واللبوات والأشبال
بسرعة اليه.
رأوه واقفاً فى صمت فقال احدهم " سمعنا زئيرك فأتينا جميعاً، جئنا لكى نعمل معك، او ننقذك

ان كنت فى خطر"
فقال الأسد: " أشكرك، انى لست فى خطر... إنى ملك تخشانى كل الحيوانات البرية وتهرب

من أمامى لكن خطر بى فكرة أردت أن أعرضها عليكم"
- ما هى؟


- لنعش كسائر البشر

- ماذا ينقصنا لكى تشتهى ان تكون كالبشر؟

- إننا من جهة الجسم اقوى ، ومن جهة الحرية نتمشى فى الغابات بحرية

- ينقصنا ان نتشاجر معاً، ويأكل بعضنا لحم بعض، فهذا من سمات البشر

- كيف يكون هذا، ونحن دائماً نعمل معاً.... إن افترسنا حيواناً نقسمه جميعاً، ونعطى الشيوخ
والمرضى والاشبال نصيبها حتى وان لم تتعب معنا؟

- تعالو نختلف معاً فى الرأى وننقسم الى جماعات مختلفة، نحارب بعضنا البعض، ونأكل بعضنا
بعضاً

- يستحيل، فأنه ان أكلنا بعضنا بعضاً فنينا، لأن اجسمانا ليست هزيلة كغالبية البشر، واسناننا
ليست فى ضعف أسنانهم

- لنحاول، فنحمل خبرة البشر....

- كيف نختلف معاً، ونحن بالطبيعة نعمل معا؟


هذه القصة الخيالية توحي ان الانسان قد انحط الى مستوى اقل من الحيوانات والحشرات، فتطالبنا ان نتعلم الجهاد وعدم الكسل من النملة، والعمل الجماعى حتى من الحيوانات المفترسة كالاسود................ فإنها وإن كانت مفترسة لكنها لا تأكل بعضها البعض بل تعمل معاً، وأما الإنسان فيختلف حتى مع من هو قريب إليه.


تحياتي
حلم وردي‬❥






ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
السفير


avatar

عصفوري متالق
عصفوري متالق



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 931

الجنس : ذكر

الأوسمهالسفير

1








:(233): الثعلب ينتظر موت الحمار :(233):





سقط حمار في وسط الصحراء وقد أشرف على الموت فراى ثعلبا ينتظر موته ليمزق أحشاءه ويأكله


فقال الحمار :: لاتنتظر موتي فنحن الحمير لاتخرج ارواحنا بسهولة وأنا لااموت الا بعد ثلاثة أيام


فقال الثعلب :: اذا كنت لم تمت الابعد ثلاثة أيام فانا لاشغل لي لمدة اربعة ايام فكن مطمئنا من أني سآكل لحمك وأملأ بطني عند موتك وسيكون الطعام ألذ بكثير بعد الجوع










الحكمة :: إن طول الانتظار وشدة النصب من أجل الوصول الى المطلوب صعب ومشكل ، ولكن نتيجته وثمره حلوة وعذبة










ÊæÞíÚ ; السفير

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز









دعوة الى عشاء

أقام سيد غني عشاءً عظيماً تتخلّله مفاجأة لم يُفصح عنها، وأرسل دعواتٍ شخصية لكل
أهل مدينته الذين كانوا يعملون في كرمه ومعامله.

ولَما اقتربت الساعة، تجمهر الناس خارج باحة قصر السيد الغني؛ لكنْ ما من احد كان

مستعداً للدخول !

وكانت تساؤلاتٌ عديدة مدار أحاديثهم وهم واقفون خارجاً. فقال واحدٌ: "لا شك أن

السيد يريد أن يجمعنا كلّنا في قصره، لكي يقبض علينا ويسجننا، لأنه ربّما لاحظ
تقصيراً ما في عملنا، أو سرقاتِنا الصغيرة من كرمه أو معامله." وقال آخر: "إنّ السيد
حريصٌ على أمواله، فهو لا بدّ سيطالبنا بديوننا المتضاعفة، ونحن عاجزون عن
تسديدها. إنها فرصة سانحة ليفعل ذلك."

وأضاف ثالث: " لا شك أنّ السيد سيُلزمنا بالفوائد المترتّبة علينا، فيستعبدنا له، بل

ويستعبد أبناءنا. وما هذا العشاء سوى تغطية لِسَنّ قانونه علينا، ولتقييدنا بسنداتِ دفعٍ
تُرافقنا حتى مماتنا."

وهكذا راح البعض ينسحب من أمام القصر، رافضاً دعوة السيد؛ وراح البعض الآخر

ينتظر خارجاً مشكّكاً بنيّة السيد وهدفه من وراء هذا العشاء العظيم. لكن شاباً واحداً،
كان يستمع الى احاديث أهل المدينة، لم يكن موافقاً على تساؤلاتهم وتشكيكهم؛ فصمّم
على الدخول، برغم نظرات الآخرين ووشوشاتهم. وكانت المفاجأة ! دقّت ساعة العشاء
واُقفل باب القصر، وعاد الجميع الى بيوتهم؛ بينما تمتّع هذا الشاب بالعشاء العظيم مع
السيد الغني ورجاله الامناء. ومع أنه كان الوحيد الذي لبّ الدعوة، لكنّ المفاجأة التي
خبّأها السيد، اُعلِنَت في نهاية العشاء، وقد كانت أنّ كلّ مَن يَحضر يحصل على عفوٍ
نهائي، من كَرَم السيد وجوده، عن كل الديون والفوائد والموجِبات. فخرج الشاب حُراً
وفرحاً؛ بينما خسِر كلُ أهل المدينة بسبب رفضهم وشكّهم وسوء ظنّهم.

لقد أعد الله الغفران لكل ذنوبك وديونك

فما هو جوابك على كرم المحبة وعظمة التضحية ؟



تحياتي
حلم وردي‬❥








ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ





عدل سابقا من قبل حلم وردي‬❥ في 4/24/2011, 8:06 pm عدل 1 مرات

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
السفير


avatar

عصفوري متالق
عصفوري متالق



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 931

الجنس : ذكر

الأوسمهالسفير

1








بسم الله الرحمن الرحيم

(لَوْلاَ إِذْ سَمِعْتُمُوهُ ظَنَّ الْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بِأَنفُسِهِمْ خَيْراً وَقَالُوا هَذَا إِفْكٌ مُبِينٌ).

ان من الامور المنافية للدين هي ان تكون احدى خصاصك او صفاتك انك ظنون وهذا الامر لايتصل بالاسلام لان الله سبحانه وتعالى نهى المؤمنين عن هذا المرض ومن علامات المؤمن هي حسن الظن وسوء الظن يتقاطع مع جوهر الايمان

عن رسول الله(صلى الله عليه وآله) أنّه قال: «إِيّاكُم وَالظّنُّ فَاِنَّ الظَّنَّ أَكذَبُ الكِذبِ»

عن الإمام أمير المؤمنين(عليه السلام) أنّه قال: «لا إِيمـانَ مَعَ سُوءِ ظَنِّ»

وعنه(عليه السلام) أنّه قال: «شَرُّ النّاسِ مَنْ لا يَثِقُ بِأَحَد لِسُوءِ ظَنَّهِ وَلا يَثِقُ بِهِ أَحَدٌ لِسُوءِ فِعلِهِ»

فلذا يستجب على الانسان اذا ما ابتلى بهذا المرض ان يتعالج منه كي لايخرج من دائرة الايمان ويكون تحت غضب الله


تحياتي لكم اختي حلم وردي على المجهود الوردي

والقصص الروعة و المفيدة


لنا عودة قريبا وقصة وحكمة







ÊæÞíÚ ; السفير

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







في بيتنا باب


في حجرة صغيرة فوق سطح أحد المنازل... عاشت الأرملة الفقيرة مع طفلها الصغير، حياة
متواضعة في ظروف صعبة إلا أن هذه الأسرة الصغيرة كانت تتميز بنعمة الرضا و تملك القناعة
التي هي كنز لا يفنى.

لكن أكثر ما كان يزعج الأم هو سقوط الأمطار في فصل الشتاء، فالغرفة عبارة عن أربعة جدران ،

و بها باب خشبي غير أنه ليس لها سقف.
وكان قد مر على الطفل أربعة سنوات منذ ولادته، لم تتعرض المدينة خلالها إلا لزخات قليلة و

ضعيفة إلا أنه ذات يوم تجمعت الغيوم وامتلأت سماء المدينة بالسحب الداكنة.



ومع ساعات الليل الأولى هطل المطر بغزارة على المدينة كلها، فاحتمى الجميع في منازلهم ، أما
الأرملة و الطفل فكان عليهم مواجهة،
نظر الطفل إلى أمه نظرة حائرة و اندسّ في أحضانها لكن
جسد الأم مع ثيابها كان غارقًا في البلل أسرعت الأم إلى باب الغرفة فخلعته و وضعته مائلاً على
أحد الجدران.

وخبأت طفلها خلف الباب لتحجب عنه سيل المطر المنهمر فنظر الطفل إلى أمه في سعادة بريئة و

قد علت على وجهه ابتسامة الرضا وقال لأمه:
ماذا يا ترى يفعل الناس الفقراء الذين ليس عندهم باب حين يسقط عليهم المطر؟ !!!

لقد أحس الصغير في هذه اللحظة أنه ينتمي إلى طبقة الأثرياء ففي بيتهم باب!!



ما أجمل الرضا


إنه مصدر السعادة وهدوء البال ووقاية من أمراض المرارة والتمرد والحقد


اشكرك يارب علي كل شي اعطيته لنا



تحياتي
حلم وردي







ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







ينتظر الرب
مر رجل بشارع غير مطروق كثيراً و وجد غلاماً تظهر عليه علامات الذكاء و لو أنه
يبدوا هزيلاً من المرض و سأله: ماذا تبغي من الوقوف هنا يا بني؟ فأجابه: أنتظر
الله ليعتني بي يا سيدي ذهل الرجل و قال: تنتظر الله؟! قال الولد: تعم, فإن
الله أرسل إلي أمي و أخذها إليه و كان قد سبق و أخذ أبي و أخوتي و قالت لي أمي
إن الله بعد ذهابها سيحضر للعناية بي. ثم التفت الغلام إلي الرجل و قال: ألا
تعتقد أن الله سيأتي؟ إن أمي لم تكذب أبداَ و إنها لا تعرف إلا الحق لقد قالت أن
الله سيأتي و أنا أؤمن أن الله سيأتي مهما تأخر. إمتلأت عيني الرجل بالدموع و
أجاب الغلام: إن أمك لم تكذب يا بني فقد أرسلني الله لأجلك. أشرق وجه الغلام
بإبتسامة حلوة و قال: ألم أقل لك؟ ... ألم أقل لك؟ و لكنك تأخرت كثيراَ في
الطريق يا سيدي.

"منتظروا الرب يجددون قوة يرفعون أجنحة كالنسور"




تحياتي
حلم وردي ❥







ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
السفير


avatar

عصفوري متالق
عصفوري متالق



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 931

الجنس : ذكر

الأوسمهالسفير

1









في إحدى الجامعات




التقى بعض خريجيها في منزل أستاذهم العجوز




بعد سنوات طويلة من مغادرة مقاعد الدراسة



وبعد أن حققوا نجاحات كبيرة في حياتهم العملية


ونالوا أرفع المناصب وحققوا الاستقرار المادي والاجتماعي






وبعد عبارات التحية والمجاملة

طفق كل منهم يتأفف من ضغوط العمل

والحياة التي تسبب لهم الكثير من التوتر

'^'^'^'^'^'^ '^'

وغاب الأستاذ عنهم قليلا

ثم عاد يحمل أبريقا كبيرا من القهوة، ومعه أكواب

من كل شكل ولون

أكواب صينية فاخرة

أكواب ميلامين

أكواب زجاج عادي

أكواب بلاستيك

وأكواب كريستال

فبعض الأكواب كانت في منتهى

الجمال

تصميماً ولوناً وبالتالي كانت باهظة الثمن

بينما كانت هناك أكواب من النوع الذي
تجده في أفقر البيوت

'^'^'^'^'^'^ '^'

: قال الأستاذ لطلابه

تفضلوا ، و ليصب كل واحد منكم لنفسه القهوة

وعندما بات كل واحد من الخريجين ممسكا بكوب تكلم الأستاذ مجددا

هل لاحظتم ان الأكواب الجميلة فقط هي التي وقع عليها
اختياركم

وأنكم تجنبتم الأكواب العادية ؟؟؟

ومن الطبيعي ان يتطلع الواحد منكم الى ما هو أفضل

وهذا بالضبط ما يسبب لكم القلق والتوتر

ما كنتم بحاجة اليه فعلا هو القهوة وليس الكوب

ولكنكم تهافتم على الأكواب الجميلة الثمينة


و بعد ذلك لاحظت أن كل واحد منكم كان

مراقباً للأكواب التي في أيدي الآخرين


'^'^'^'^'^'^ '^'

فلو كانت الحياة هي القهوة

فإن الوظيفة والمال والمكانة الاجتماعية هي الأكواب

وهي بالتالي مجرد أدوات ومواعين تحوي الحياة

ونوعية الحياة ( القهوة) تبقى نفسها لا تتغير

و عندما نركز فقط على الكوب فإننا نضيع فرصة الاستمتاع بالقهوة

وبالتالي أنصحكم بعدم الاهتمام بالأكواب والفناجين


وبدل ذلك أنصحكم بالاستمتاع بالقهوة

'^'^'^'^'^'^ '^'

في الحقيقة هذه آفة يعاني منها
الكثيرون

فهناك نوع من الناس لا يحمد الله
على ما هو فيه مهما بلغ من نجاح





لأنه يراقب دائما ما عند الآخرين







ÊæÞíÚ ; السفير

ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
أَنْفَآسْ الْوَردْ


avatar

المديرة العامة }~
المديرة العامة }~



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 20/03/2011

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 2827

الجنس : انثى

البلد : البحرين

العمل : طالب

المزاج : تعبانه

الأوسمهوسام التميز







كيس حلوي

اشتريت كيس حلوي من بوفيه المطار وجلست انتظر موعد قيام الطائرة, وبدأت أقرا
في كتاب كان معي و أأكل من كيس الحلوى الذي كان بجانبي, والتفت فلاحظت أن
المرأة التي كانت تجلس بجانبي تأكل من الحلوى التي في الكيس , عاودت القرأه ويا
للدهشة كلما مدت يدي لأكل من كيس الحلوى احد أن المرأة التي بجانبي تمد يدها
وتأكل من الكيس دون استئذان أو كلمة شكر كظمت غيظي وأمسكت نفسي ولم أوجه
لها أية كلمة ...

واستمر الحال هكذا حتى بقي في الكيس قطعة واحده .... انتظرت ... مدت المرأة
يدها وأخذت القطعة الوحيدة الباقية وقسمتها نصفين وأعطتني نصف وأخذت هي
النصف الأخر ... يا للبرود ... حتى القطعة الأخيرة لم تشأ أن تحرم نفسها
منها ... !!!
ركبت الطائرة وجلست أفكر فيما حدث وهذه المرأة الغريبة ومدت يدي في حقيبتي

لاخرج الكتاب لأقرأ فيه ... ولشدة الدهشة أمسكت دي بكيس الحلوى ...
الذي اشتريته مازال في الحقيبة !!!
إذن لم يكن ما أكلت منه إلا كيس هذه المرأة التي كانت تجلس بجانبي وتأكل - دون

استئذان أقصد الذي كنت أكل منه دون استئذان ولم توجه لي هذه المرأة أي كلمة
لوم أو عتاب حتى القطعة الأخيرة اقتسمتها معي ...


كثيرا ما نلوم الآخرين ونكون نحن من يستحق أن يلام, وكثيرا ما نظن السوء في
الآخرين وننظر لهم بنظرة اللوم والعتاب ونكون نحن من يستحقها ........





تحياتي
حلم وردي‬❥










ÊæÞíÚ ; أَنْفَآسْ الْوَردْ




ãÚáæãÇÊ ÇáÚÖæ
السفير


avatar

عصفوري متالق
عصفوري متالق



ãÚáæãÇÊ ÅÖÇÝíÉ
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010

عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ عَدَدَ الَمّشّآرّكآّتّ : 931

الجنس : ذكر

الأوسمهالسفير

1

















الاستماع إلى نصيحة الآخرين



في حديقةٍ غَنّاءَ كان النهرُ يَجري ، النهرُ يَهَب الماءَ للأشجارِ والأزهارِ ، ويُصغي إلى حَفيفِ أوراقها وإلى أحاديثِها .
وذاتَ صباحٍ سَمِعَ النهرُ حوارَ الوردةِ الحمراء مع الوردةِ البيضاء ،

قالت الحمراء : أنا أجمَلُ الأزهار ، انظُري كيف أهتم بجمالِ مَظهري .

فقالت البيضاء : يا صديقتي ، هناك أشياء أخرى ينبغي أن نهتم بها أيضاً .

سألت الحمراء : مثلاً ماذا ؟!

فقالت البيضاء : علينا أن نهتم بجذورنا أيضاً .

فقالت الحمراءُ بدَهشة : الجذور ،

قالت البيضاء : نعم ، انظُري جيّداً إلى مياهِ النهرِ كيفَ تَجرِفُ مَعها كلَّ يومٍ جُزءاً من التربة .

سألت الحمراء : وماذا يعني هذا ؟!

أجابت البيضاء : معناه أننا سنَنجَرفُ أيضاً وننتهي ، علينا أن نَمُدَ جُذورَنا عميقاً في الأرضِ حتّى يشَتدَّ عُودُنا .

صاحَت الحمراءُ بعصبية : أنتِ حَمقاء يا عزيزتي ، تَترُكينَ أوراقكِ الزاهية ، وتُنفِقينَ وقتَكِ في مَدِّ العُروقِ داخلَ الترابِ والطين ؟!

لم تُصْغِ الحمراءُ إلى كلامِ جارتِها ، وتَمُرُّ الأيّام ومياهُ النهر تجَرِفُ التربةَ كلّ يوم .

وذاتَ يومٍ ، شعَرتِ الحمراء بأنّها تهتز ، وكانت أمواج النهر تهز جذورها الضعيفة ،

فصاحت : النجدة ، النجدة ، أنقِذوني .

هَمَسَت البيضاءُ بحزن : يا لَها مِن نهايةٍ تَعيسة ، ليتها سَمِعَت نَصيحتي .

الحكمة

البعض منا يستخف بنصائح الاخرين له وربما يعتبرها جهلا او فضولا والبعض يتكابر على النصائح وكانه يقول لست بحاجة لنصحك واجعل نصحك لنفسك وتغذى بها وهذه نتيجة عدم الاستماع الى الاخرين ونصحهم
بان تقع في لايحمد عقباه ومن ثم تقول ياليتني سمعت كلام فلان ونصائح علان








ÊæÞíÚ ; السفير
 

خاص بالقصص القصيرة

صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

alasfoory ÇáßáãÇÊ ÇáÏáÇáíÉ
ãäÊÏíÇÊ ÇáÚÕÝæÑíÑÇÈØ ÇáãæÖæÚ
alasfoory bbcode BBCode
alasfoory HTML HTML ßæÏ ÇáãæÖæÚ
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العصفوري :: » (ஜ♥ أَبَج ـــدِيَآت الْحَ ــــــرِف و الْكَـــلِــــمَة ♥ஜ) « :: كَآن يَآ مَكَآن فِي قَدِيْم الْزَّمَان ..-
© phpBB | Ahlamontada.com | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | الحصول على مدونة